اقتصادالعالمالعرب اليوم

الأمريكية “فورتشن” تشيد بتطور عمل المرأة السعودية

ضمن تنشيط دور المرأة السعودية وإيجاد فرص العمل لها في جميع المجالات المختلفة نشرت مجلة “فورتشن” الأمريكية مشيدةً بوجود انطلاقة مميزة لعمل المرأة في السعودية، وهذا ما ظهر من خلال ارتفاع نسبة عدد النساء العاملات في المملكة العربية السعودية ليصل إلى 48٪ منذ عام 2010، وفقًا للإحصائيات التي أقيمت من قبل وكالة بلومبيرج المتخصصة في التحليلات الاقتصادية.

موضحين أنّ التغير الملحوظ وتنشيط دور المرأة في مجال العمل جاء نتيجة المساواة ما بين الجنسين الأمر الذي دعا إليه له الملك عبد الله بن عبد العزيز _رحمه الله_، ليتم السماح للمرأة السعودية الآن بالعمل في مجال تجارة التجزئة والضيافة، كما منحت أول المحاميات السعوديات شهادات ممارسة ليتمكن من العمل بالخدمات الدبلوماسية أواخر عام 2013

هذا بالإضافة إلى دخول المرأة لعالم الصحافة ليتقلدن منصب رئيسات تحرير صحف ومذيعات في القنوات التلفزيونية.

كما تم إجراء تغييرات في قطاع التعليم حيث توسعت الجامعات في مجالات الدراسة المتاحة للطالبات، والتي تشمل الآن القانون والهندسة المعمارية، هذا ما أوضحه تقارير وكالة بلومبيرج، مضيفين بأنّ الطالبات شكّلن ما يقرب من نصف جميع خريجي الجامعات السعودية في العام الماضي.

مشيرين إلى أنه على الرغم من التطور الهائل والملحوظ فيما يخص عمل المرأة إلا أنه مع ذلك هناك طريق طويل لتقطعه المرأة كونها لا تشكّل سوى حوالي 16٪ من إجمال القوى العاملة السعودية، وإنّ هناك العديد من القواعد والتقاليد التي تحكم سلوك المرأة، التي لا تزال تحتاج إلى تغيير.

غادة الغويطي

غادة أسامة الغويطي : حاصلة على بكالوريوس صحافة وإعلام من جامعة الأزهر - فلسطين، خبرة 3 سنوات في التحرير الصحفي، ومحررة في بال تك وصحف عربية متنوعة. البريد الإلكتروني: ghada.elghuity@paltechps.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى