رياضة

حسين عبدالغني وعبد الله العنزي يطالبان ب 21 مليون ريال من نادي النصر

 

فشلت إدارة نادي النصر السعودي بالتوصل لصيغة فك لصيغة مرضية للمخالصة المالية التي تفتح الباب لعبدالغني والعنزي للرحيل نهائيا عن النصر.

 

حيث تعقدت مساعي إدارة نادي النصر الرامية لفك ارتباطها بكل من حسين عبدالغني قائد فريق الكرة، وعبدالله العنزي حارس مرمى الفريق.

 

وسعيًا منها لإغلاق ملف عبدالغني والعنزي نهائيا، عرضت إدارة النصر عليهما تثبيت حقوقهما المالية لتمهيد الطريق أمام التوقيع على المخالصة، غير أن اللاعبين رفضا العرض واشترطا الحصول على شيكات بقيمة المستحقات المتأخرة لهما لدى النادي.

 

ويطالب حسين عبدالغني إدارة النصر بدفع 11 مليون ريال، فيما تبلغ قيمة المستحقات المالية المتأخرة لعبدالله العنزي عشرة ملايين ريال.

 

وكان النصر قد قرر الاستغناء عن عبدالغني والعنزي بسبب المشاكل العديدة التي تورط فيها اللاعبان.

محمود سالم

محمود يحيى سالم: كاتب ومحرر في بال تك وصحف إخبارية متعددة، حاصل على بكالوريوس الصحافة والنشر الإلكتروني من جامعة الأمير محمد بن سعود - السعودية، خبرة 5 سنوات في الصحافة الالكترونية. البريد الإلكتروني: mahmoud.salem@paltechps.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى