Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ما هي العوائد التي تحققها مصر من قناة السويس الجديدة

 

ما هي العوائد التي تحققها مصر من قناة السويس الجديدة

لقد أكد المستشار السابق لصندوق النقد الدولي الدكتور فخري الفقي، أن قناة السويس الجديدة، المقرر افتتاحها بعد غد الخميس، ستدعم الاقتصاد المصري وتساهم في زيادة المعدلات الاقتصادية للموازنة العامة والاحتياطي النقدي.

كما قال الفقي : “إن القناة لها أربع عوائد على الاقتصاد جزء منها يعد عوائد مباشرة والأخرى عوائد على المدى الطويل، أما عن العائد الأول فيتمثل في تعزيز معدل النمو للاقتصاد المصري حيث أن هناك 72 كيلومتراً أضيفت للقناة الرئيسية، وأصبحت القناة مزدوجة، وتستقبل شاحنات بعمق 66 قدماً، وبهذا فإن هناك تضاعفاً في عبور الشاحنات”.

وأفاد  أن “العائد الثاني هو زيادة احتياطي البنك المركزي، وذلك عن طريق تحصيل هيئة قناة السويس 2.13 مليار دولار على مدار ثماني سنوات من القناتين القديمة والجديدة، وتحويلهم إلى جنيه مصري، يتم منها دفع تكاليف القناة وبعد ذلك يتم إرسال المتبقي إلى خزينة الدولة”.

ونظراً لأن حصيلة الدخل العام من القناة الرئيسية حالياً هو 3.5 مليار دولار ، فإن التحويل بالجنيه المصري يكون 40 ملياراً، وحينما تزيد وتصل إلى 2.13 مليار دولار يتم تحويلها إلى جنيه مصري، يزداد معه الاحتياطي بالدولار بالبنك المركزي المصري، وهو ما يساهم في استقرار سعر الجنيه ويقلل من معدلات تضخمه. 

وعن العائد الثالث قال الفقي: “وفقا لدراسة الجدوى فإن القناة سيصل دخلها إلى 140 مليار جنيه مصري، وسيتم توصيل استحقاقات المستثمرين المصريين من السندات والأسهم التي تم شرائها لحفر القناة والتي وصلت إلى 64 ملياراً”.

وأشار إلى أن العائد الرابع سيكمن في دخول ضعف السفن إلى القناة، حيث ستصل الطاقة القصوى للاستيعاب إلى 98 حاوية وسفينة بعد أن كانت تستوعب 47 سفينة. 

ومن بين العوائد الاقتصادية للقناة الجديدة سيتم حفر ستة أنفاق، ثلاثة في بورسعيد وثلاثة في الإسماعيلية، اثنان منها سكة حديد والأربعة الباقية شاحنات وطرق عادية، وهذا ضمن استراتيجية تنمية شرق القناة وسيناء.