سبب إعفاء محمد بن نايف وتعيين محمد بن سلمان في الأوامر الملكية الجديدة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 21 يونيو 2017 - 1:47 مساءً
سبب إعفاء محمد بن نايف وتعيين محمد بن سلمان في الأوامر الملكية الجديدة

صدرت الأوامر الملكية فجر اليوم الأربعاء من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بتعيين وزير جديد للداخلية هو الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، خلفًا لعمه الأمير محمد بن نايف الذي شغل المنصب منذ العام 2012.

كمار أمر ملكي بتعيين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وليا للعهد، خلفا لولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز الذي أعفي من منصبه.

وحسب وكالة الأنباء السعودية (واس) تم إعفاء الأمير محمدبن نايف بن عبدالعزيز آل سعود من ولاية العهد ومن منصب نائب رئيس مجلس الوزراء ومنصب وزير الداخلية.

وقال البيان، إنه تم “اختيار الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وليا للعهد وتعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء مع استمراره وزيرا للدفاع”.

وأضاف البيان: “تعدل الفقرة (ب) من المادة الخامسة من النظام الأساسي للحكم لتكون بالنص الآتي : ” يكون الحكم في أبناء الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبد الرحمن الفيصل آل سعود وأبناء الأبناء، ويبايع الأصلح منهم للحكم على كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ولا يكون من بعد أبناء الملك المؤسس ملكا ووليا للعهد من فرع واحد من ذرية الملك المؤسس”.

محمد بن سلمان ولي للعهد بالأغلبية

وجاء اختيار الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد بعد تصويت الأغلبية من أعضاء هيئة البعية بعدد 31 صوتاً من أصل 34 صوتا في سابقة للمجلس أن يصوت بهذا العدد لمثل هذا القرار.

وكان الأمير محمد بن نايف قد تقدم بطلب إعفاء من منصبه نظراً لظروفه الخاصة بحسب ماتضمنه الطلب الذي عُرض على مجلس هيئة البيعة الذي بدوره وافق على تنحيه ب31 صوتاً من أصل 34 صوتاً من أعضاء هيئة البيعة .

يذكر أنه صدر في 23 يناير 2015م، أمر ملكي باختيار الأمير محمد بن نايف ولياً لولي العهد وتعيينه نائباً ثانياً لرئيس مجلس الوزراء وزيرا للداخلية ,وفي29 يناير 2015م، صدر أمر ملكي بإنشاء مجلس الشؤون السياسية والأمنية و تعيينه رئيساً للمجلس.

وفي 10 رجب 1436 هـ الموافق لـ29 أبريل 2015م، صدر أمر ملكي باختياره ولياً للعهد وتعيينه نائباً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للداخلية ورئيساً لمجلس الشؤون السياسية والأمنية.

ويأتي التصويت للأمير محمد بن سلمان كولي للعهد من قبل 31 عضواً من أصل 34 من أعضاء هيئة البيعة على ثقتهم في الأمير الشاب الذي أصبح من أكبر الشخصيات تأثيراً على المستوى العالمي , ويعزز وجوده الثقة بمستقبل البلاد .

ودشن مغردون وسماً عبر مواقع التواصل بعنوان (هرم الأمن المتجدد)، في إشارة إلى الثقة في وزير الداخلية الجديد، والذي سيكلل بمشيئة الله مسيرة عمه مهندس مكافحة الإرهاب والتطرف.

وعلق عبد الله العريفج المراقب والمحلل السياسي بقوله: “من الراحل نايف بن عبدالعزيز، إلى محمد بن نايف بن عبدالعزبز، ثم عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز هرم الأمن المتجدد.

وغرد كحيلان‏ بقوله: “خل المهمة مع رجـال المـهمة، ماني على مستقبل الدار خايف، هذا ولد نايف وسلمان عمه، وهـذا ولــد سلمان والعــم نايف”.

وقال محمد الحميداني‏ “عمر بن الخطاب أعفى خالد بن الوليد من قيادة الجيش وهو في أوج انتصاراته واستمر النصر من بعده ولم يتوقف وكفيت ووفيت يا بونايف وسمعاً وطاعة يا بو سلمان”.

وغرد بدر النمشان‏ “الله يرحم نايف بن عبدالعزيز ويطول في عُمر محمد بن نايف بن عبدالعزيز ويوفق عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز”.

سبب إعفاء محمد بن نايف وتعيين محمد بن سلمان في الأوامر الملكية الجديدة

رابط مختصر