توضيح بخصوص استبعاد مستفيدين من صندوق التنمية العقاري

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 17 يوليو 2017 - 6:14 مساءً
توضيح بخصوص استبعاد مستفيدين من صندوق التنمية العقاري

توضيح بخصوص استبعاد مستفيدين من صندوق التنمية العقاري

متابعة لآخر أخبار الصندوق العقاري في المملكة، وعقب إعلان الدفعة السادسة من مستفيدي التمويل العقاري بالتعاون مع وزارة الاسكان، نقلت إحدى الصحف المحلية خبرا عن المشرف العام على الصندوق خالد العمودي بأن الصندوق يعتزم إجراء تصنيف جديد للمستفيدين بهدف استبعاد المتعثرين بالاعتماد على بيانات الشركة السعودية للتصنيف الائتماني “سمة”، وأن الصندوق استحدث مركزا لدعم مستفيدي التمويل المدعوم بسبب ضعف التنسيق بين الأفراد وقطاع التمويل.

وعلى إثر ذلك نفى صندوق التنمية العقارية استبعاد أي مواطن من برنامج التمويل المدعوم، أو وضع أي تصنيفات جديدة للمستفيدين.

وجاء ذلك على لسان المتحدث الرسمي باسم الصندوق  العقاري حمود العصيمي والذي أكد بأن ن مجلس إدارة الصندوق هو الجهة التي أقرت برنامج التمويل المدعوم، وهي صاحبة القرار بإجراء أي تعديلات عليه.

وأضاف العصيمي وفقاً لصحيفة “الاقتصادية” أنه بإمكان أي مواطن تمت الموافقة على طلبه الحصول على دعم مركز خدمة المستفيدين لضمان تسلم التمويل المخصص له، حيث سيتم منحه مهلة سنتين في حال كانت عليه أي التزامات.

وأكد المشرف العام على صندوق التنمية العقارية خالد بن محمد العمودي، أن أولويات الصندوق للمرحلة المقبلة، هي تذليل جميع المعوقات والتحديات من أجل تمكين المواطن من الحصول على تمويله السكني بكل يسر وسهولة، ولجعل تجربته مميزة عبر تقديم أفضل الخدمات من خلال مراكز خدمة المستفيدين وجميع فروع الصندوق.

وأشاد العمودي بالجهود التي بذلتها جميع إدارات ومنسوبي صندوق التنمية العقارية، على مدى أكثر من أربعة عقود (40 عاماً)، شهدت خلالها تحقيق “تنمية عمرانية شاملة”.

في جميع مدن ومحافظات المملكة ، وأسهم الصندوق فيها على حصول أكثر من مليون أسرة سعودية على المسكن الملائم، مؤكدًا ضرورة الاستفادة من نجاحات الصندوق السابقة واستمرارها لتنمية الوطن.

وحث العمودي جميع موظفي الصندوق أن يجعلوا خدمة المواطن ومساعدته همهم الأول، موجهًا أن تتم مراجعة الآليات والإجراءات لتسهيلها على المواطنين وجعل تجربتهم مع الصندوق مميزة وجاءت تصريحات العمودي في أول اجتماع له مع مديري عموم الإدارات بعد تعيينه مشرفاً عاماً على الصندوق، من قبل مجلس إدارة صندوق التنمية العقارية.

حيث ثمن الثقة الكبيرة التي منحها له المجلس لتولي إدارة الصندوق، مؤكداً في الوقت نفسه أنه سيجعل من خدمة المواطن هدفه الأول.

رابط مختصر